الطريقة النقشبندية العلية
اهلا وسهلا بك اخى الكريم فى موقع الطريقة النقشبندية العلية والتصوف السنى عرف بنفسك او قم بالتسجيل حللت اهلا ونزلت سهلا نرجوا لك ان تقضى اسعد الاوقات وان تفيد وتستفيد حياك الله وبياك
محمد النقشبندى

الطريقة النقشبندية العلية

دروس وخطب فقة حديث توحيد سيرة تصوف اسلامى اداب و سلوك احزاب و اوراد روحانيات كتب مجانية تعليم طب بديل واعشاب بخور اسرة وطفولة اكلات قصص واشعار
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
عدد الزوار عند الاقسام

.: عدد زوار منتدى الطريقة النقشبندية العلية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أدب زيارة أضرحة سادتنا الأولياء
الخميس أبريل 06, 2017 10:00 pm من طرف النقشبندى

» رسالة للزائرين الكرام
الأربعاء مارس 29, 2017 5:38 am من طرف النقشبندى

» عرف بنفسك
الأربعاء مارس 29, 2017 5:37 am من طرف النقشبندى

» من الشمائل المحمدية والأخلاق النبوية
الإثنين مارس 27, 2017 9:22 pm من طرف aymenaissa

» ميلاد الرسول صل الله عليه وسلم
الإثنين مارس 27, 2017 9:16 pm من طرف aymenaissa

» من روائع الإمام ابن حزم الاندلسي
الأحد مارس 19, 2017 3:48 pm من طرف النقشبندى

» جوهرة عجيبة من أسرار الشريف اسماعيل النقشبندى
الخميس مارس 09, 2017 4:00 pm من طرف رؤوف غيث

» سنن النوم
الأربعاء مارس 08, 2017 8:36 pm من طرف النقشبندى

» الاسباب المعينه على محاسبة النفس
الأربعاء مارس 08, 2017 8:31 pm من طرف النقشبندى

» حكم تحية المسجد .. وقضاء السنن الرواتب
الأربعاء مارس 08, 2017 8:30 pm من طرف النقشبندى

» دور القرآن في علاج الأمراض
الأربعاء مارس 08, 2017 8:24 pm من طرف النقشبندى

» الحفظ أثناء النوم
الأربعاء مارس 08, 2017 8:20 pm من طرف النقشبندى

» لماذا لا تجوز الصلاة إلا باللغة العربية
الأربعاء مارس 08, 2017 8:14 pm من طرف النقشبندى

» تريد ان تعيش 5000 سنة أو أكثر
الأربعاء مارس 08, 2017 12:42 am من طرف النقشبندى

» الضعف والعجز الجنسي
الجمعة مارس 03, 2017 8:53 pm من طرف النقشبندى

» أمراض العظام والمفاصل
الجمعة مارس 03, 2017 8:47 pm من طرف النقشبندى

» التوبة وظيفة العمر
الخميس مارس 02, 2017 7:37 pm من طرف النقشبندى

» هل يثاب من يستمع إلى القرآن دون أن يفهمه ؟
الأربعاء مارس 01, 2017 7:20 pm من طرف النقشبندى

» هل ينفع قول لا إله إلا الله عند الموت
الأربعاء مارس 01, 2017 1:58 pm من طرف النقشبندى

» عبادة الرسول
الأربعاء مارس 01, 2017 1:52 pm من طرف النقشبندى

المواضيع الأكثر نشاطاً
عرف بنفسك
كيف تتلذذ بالصلاة
كتاب الغيبة
كتاب السير والمساعي في أحزاب وأوراد السيد الغوث الكبير الرفاعي
ديوان الحلاج
خلفاءالشريف اسماعيل قدس الله أسرارهم
ديوان ابن دريد
ما هي الطريقة النقشبندية
مكتبة الشيخ محمد عبد الرحيم الحميلى
جامع الصلوات المحمدية الكنز العظيم

شاطر | 
 

 هل انت مجنون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
مؤسس المنتدى
 مؤسس المنتدى
avatar


العمر : 40
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: هل انت مجنون    الجمعة نوفمبر 26, 2010 4:26 am

في هذا الزمن الناس حكّموا عقولهم وتركوا نقولهم في كل شئونهم، فتعالت الصيحات للاعتراض على السادة الصوفية وأنهم على غير السنن المرضية وليس لهم أصل في مآخذهم من الشريعة الإلهية ونكاد نجد دوى هذا الفكر وهذا الكلام في كل مكان.لكن الحقيقة لمن أرادها أن السادة الصوفية هم أكمل الناس إتباعا لحبيب الله ومصطفاه في سننه الظاهرة وأحواله الباطنة.فإن كان غيرهم يزعم أنه يتابع الرسول في سننه فإنهم ما زادوا عن متابعته في هيئته لكن ما شموا رائحة من أحواله ولا تنسّموا بارقة من أنواره ولا مرّ على قلوبهم وأرواحهم شيئاً من باطن أحواله أما السادة الصوفية فهم الذين تشبهوا به ظاهراً وأفاض عليهم ببركة التشبه به أحواله باطناً فكانوا صورة على قدرهم لظاهره وباطنه صلوات ربى وسلامه عليه، ولو بحثنا في أصولهم وكل أحوالهم وأفعالهم نجدهم أسسوها على أصل ركيز من هدى نبيهم ومن سنة حبيبهم وسلوا إن شئتم عن أي أمر أو شأن يفعله السادة الصوفية المتبعون، وليس المتصوفة المبتدعون تجدون له ركنا ركيناً في شرع سيدنا رسول الله واضحاً ومبين فقد قال إمام الطائفة الجنيد:علمنا هذا مشيد بالقرآن والسنةعلم الصوفية كله عن القرآن والسنةوكان إمامنا أبو العزائم يقول لأحبابه:حافظ على السنة ولو بشرت بالجنة
ويقول أيضا رضى الله عنه :
لسنته فاخضع وكـن متأدبـــاً...وحاذر فحصن الشرع باب السلامة
على الجمر قف إن أوقفتك تواضعا....يكن لك بردا بل سلاما برحمــة
يعنى لو السنة أمرتك بأن تقف على الجمر قف ولا تعترض، لأن الذي يعترض ينطرد، فإن الله يقول للنار كوني بردا وسلاماً على خليلنا، وكذلك من هو في مقام خليلنا إبراهيم عليه السلام إن كانت نار بلاء أو نار داء أو نار تعب وعناء فالأنيار كثيرة في هذه الدار، وليست النار الظاهرة الحسية فقط! وهكذا شأن الصوفية في كل زمان ومكان حتى ورد عنهم أنه في أشد الساعات التي يكون فيها الحليم حيراناً، وهى ساعة خروج الروح من البدن كانوا يتمسكون بالسنة ولا يتركونها طرفة عين ولا أقل.فالإمام الشبلى مع أنه كان من أهل الجذب وأهل الأحوال، ووصل به شدة الحال إلى أنهم وصفوه بالجنون، وحولوه إلى المارستان الذي يعالج فيه المجانين، لأنه لم يستطع أن يكتم مكنون حبه لله ! فظهر حبه على ظاهره وكان يقتدي في ذلك بقول حبيب الله ومصطفاه:"اذكروا الله حتى يقال مجنون". وصل إلى هذه الحالة! والجنون فنون! فجنون العارفين كما قال سيدي أحمد البدوي
مجانين لكن سر جنونهم ... غريب على أعتابه يسجد العقل
هذا جنون آخر، غير فقدان الذاكرة أو اللوثة التي تصيب العقل الظاهر! هذا جنون في الله وزيادة حب في حبيب الله ومصطفاه صلوات ربى وسلامه عليه. هذا الرجل الإمام الشبلى عندما حانت منيته وكان راقدا على ظهره وبدء الموت يمشى في أعضائه وبدأت الروح تخرج منه عضوا وراء عضو: فأشار إلى خادمه أن يوضأه، فوضأه، وأثناء الوضوء نسى سنة من سنن الوضوء وهى تخليل اللحية - لأنه لا بد أن يتخلل الماء اللحية حتى يصل إلى البشرة (لمن يربى لحيته)، الذي ليس له لحية يغسل الوجه بالماء لكن الذي له لحيه لا بد أن يصل الماء إلى منبت الشعر - فأمسك بيده وهو لا يستطيع النطق، ووضعها على لحيته فقال الحاضرون: سبحان الله حتى في ساعة الموت لا يترك سنة من سنن الوضوء! وهكذا حال الصالحين.وكذلك الإمام خير النساج :رأى ملك الموت داخلا عليه في بيته مع آذان المغرب فتحادثا، وعرف أنه جاء قابضاً وليس زائراً فقال له: قف عافاك الله فإن ما أمرت به لا يفوتك، وما أمرت به يفوتني! لقد أذّن المغرب ولو قبضت روحي الآن خرجت مديناً لله بصلاة المغرب، فقف حتى أصلى المغرب ثم اقبض حيث شئت.وهؤلاء الرجال يقول في شأنهم الواحد المتعال: (لهُم مَّا يَشَاءُونَ عِندَ رَبِّهِمْ ذَلِكَ جَزَاء الْمُحْسِنِينَ [34 الزمر ] فيتوفاهم الله على الهيئة التي يريدونها وعلى الكيفية التي يحبونها ولا يقبض أرواحهم إلا برضاهم! ليس بغتة ولا فجأة ولكنهم يُستشارون في هذا الأمر ويخيرون في الكيفية التي يقبضهم الله عليها عناية من الله بهم وحرصا من الله على إرضائهم فالله حريص على أن يرضيهم!، فانتظر ملك الموت حتى توضأ وصلى المغرب ثم تمدد على مصلاه وقبضت روحه بإذن الله جلَّ في علاه.هذا شأن الصوفية الصادقون الصالحون في كل زمان ومكان ومن خالف ذلك فليس من أهل ذلك، وإنما هو هالك لأنه يسيء إلى القوم الصالحين ويدعى أنه منهم وهو في الحقيقة ليس منهم لأنهم أول المتشرعين على نهج سيد الأولين والآخرين
من فارق الشرع الشريف فليس من ... آل العزائـم فافهمن برهاني.
هذا برهان مولانا الإمام أبى العزائم فالذي يفارق الشرع طرفة عين وهو يقظ وحاضر الذهن قوي البال والعقل فليس منهم، إلا إذا أخذ ما وهب: فإنه إذا أخذ ما وهب أسقط ما وجب، لكنه إذا ردّ إليه عقله يتدارك ما فاته، لأن هذا شأن الصالحين في كل زمان ومكان!
فهذا الإمام عبد القادر الجيلانى جاءه رجل من بلخ وقد قطع ثلاثة أشهر حتى وصل إليه في بغداد.وكان له مدرسة بيت الشيخ يسمونه مدرسة (مدرسة الشيخ عبد القادر) مدرسة كاملة مليئة بطلاب العلم، منهم من يتفقه، ومنهم من يقرأ القرآن، ومنهم من يدرس الحديث، ومنهم من هو في الخلوة ومعه الأوراد، ومنهم من يتكلم في المقامات، ومنهم من يتكلم في أسرار القرآن.مدرسة كاملة: وكل مجموعة من الطلاب لهم مشربهم ومنهجهم.هكذا حال الصالحين أجمعين في كل وقت وحين.وكذلك كانت مدرسة مولانا الإمام أبو العزائم في قصر الفريق: كانت مدرسة كاملة فيها كل طلاب العلم وجميع أنواع العلم.فوصل إليه وهو في صلاة العصر، وكانوا بعد الصلاة يصافحون شيخهم. صفا ويسلمون عليه ومن عادة الشيوخ فلما صافحه قال له الشيخ عبدالقادر مرحبا بك يا محمد يا بلخي، إن لك عندنا لخير كثير وذلك بدون سابق معرفة.وهكذا شأن الصالحين.والكرامات في هذا الميدان لا حد لها ولا عد لها، إن شئتَ كتبتَ منها دواوين، لأنهم المعنيون بقول رب العالمين (قُلْ هَـذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي ) يدعون إلى الله على بصيرة بصائرهم منيرة وشمس الحبيب المصطفى ساطعة في قلوبهم على الدوام فينظرون بالله إلى خلق الله: الذي ينظر بنور الله المريدون{اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله} لكن الشيوخ في مقام الإيقان، والموقن يجمله الله بمقام: "كنت بصره الذي يبصر به"، فيبصر بالله وليس بنور الله وهناك فارق كبير بين من ينظر بنور الله وبين من يبصر بالله جلَّ في علاه في المقامات لم يقل اتقوا فراسة المحسن أو الموقن وإنما المؤمن العادى لكن المحسن والموقن فلهم مقام أعظم وتجلى أكرم وفتح أعم من الله لأهل هذه المقامات بينهما كما بين من ينظر بنور الله ومن ينظر بمولاه هل يستويان مثلا أبدا.
وجلس الشيخ محمد البلخي في بيت استأجره ليتلقى ويتلقن من شيخه، وفى يوم وهو في خلوته، رأى في عالم المثال شخصان نورانيان. وعالم المثال يلوح لعين القلب بعد محو الظلال: فعين الرأس ترى الظلال، وعين الفكر ترى الخيال، وعين القلب ترى عالم المثال بعد محو الخيال ومحو الظلال، عالم المثال وهو عالم الشفافيات والنورانيات والأرواح المثبته في أرجاء الأرض والسموات، يراها بعين البصيرة؛ يقول فيها مولانا أبو العزائم
بعين الروح لا عين العقول ... شهدت الغيب في حال الوصول.
لكن عين الرأس ماذا ترى في الغيب؟! لا ترى إلا الطين أو ما هو من الطين أو الظلال والتكوين، وعين العقل لا ترى إلا الخيال والظلال لكن
عين القلب هي التي ترى عالم المثال.


[size=21]وعالم المثال لنقرب حقيقته: فنحن معنا مندوبون منه عالم الملائكة الذين يحضرون معنا، وعالم الملائكة الذين يسجلون الأحوال التي فينا والتي بيننا، وعالم الجِنة وعالم الملكوت، وملكوت كل إنسان، وما في باطنه من خواطر ومن أحوال، ومن تفضلات تفضل بها عليه الواحد المتعال: كل هذه من عالم المثال، الذي كان يظهر في أحاديث المصطفى ولا يفقه معناه إلا كُمّل الرجال، وعلى سبيل المثال في الإسراء والمعراج يقول الحبيب : {فجاءوا بطست مملوء إيمانا وحكمة}
وهل الإيمان والحكمة يوضعان في طست؟! .. كلا !، لكن هذه رؤية عالم المثال ولا يستطيع أن يقرب الحقيقة إلا بهذا المقال. لكن الحقيقة في ذاتها تحتاج إلى ذُقْ تعرف، وانظر بعين قلبك تدرك، ولا تعقل هذا الكلام بفكرك، فإن الفكر عقال عن أحوال جميع الرجال. فالعقل يا أخي لا يفقهن حالاتي كما قال مولانا الإمام أبو العزائم فرأى الرجل في عالم المثال شخصان: في يد أحدهما حلة وفى يد أحدهم شربة وقال له أحدهما: أنا علي بن أبى طالب، وهذا ملك من الملائكة ومعنا حلة من النور وشربة من عين المحبة، وقد أمرنا أن نكسوك بهذه الحلة ونسقيك هذه الشربة، فألبسوه معنى وليس مبنى - هذه الحلة - وسقوه معنى - هذه الشربة-، كما قال أبو العزائم عن ذلك:
سقوني الراح في ليل التداني ... بكأس النور من بحر المعاني
أين كأس النور؟ وأين بحر المعاني ؟!بحر المعاني سيدنا رسول الله
وشاهدت المشاهد وهى تجلى ... برنات المثالث والمثاني
بعض الناس لم يفقهوا المعنى، وقالوا: المثالث والمثاني، يعنى الألآت: العود والجيتار، لكن المثالث والمثاني يعنى: يشهد في العبد..الحقيقة المحمدية والحضرة الإلهية، هذا مثالث أو يرتقى فيشهد رسول الله ويشهد فيه الحضرة المحمدية والحضرة الإلهية وهذا مثانى أو يرتقى فيشهد حضرة الله ويغيب به عما سواه.هكذا المريد يشهد في العبد السيد الأعظم يتجلى له في العبد في حال البدايات، لأنه لا يستطيع أن يدركه بذاته، فإن نوره صلى الله عليه وسلم لو لم يلطِّفه نور العبد، يحرق كل من واجه حضرة ذاته، ثم يتجلى الكبير المتعال - على قدره على جبل هذا العبد - ويواجهه على قدره فقد قال الحبيب: {إن لله سبعين ألف حجاب من النور لو كُشف واحد منها لأحرقت سبحات وجهه ما أدركه بصره}
صعقت وقد دك تحتي الجبل ... أفقت فكنت لأصلى المثل
تمنيت رؤية غيب مصـون ... وقدري ترب فعزَ الأمـل
فأين أرى؟ .. أرى في العبد ..في البداية ... لأنني لا أستطيع أن أرى بذاتي، إلا إذا طهَّر الله ذاتي وأصلح بذاته ذاتي، ورأيت بما فيّ من صفاته حضرات ذاته وقدسه لكن كيف أرى بنفسي؟ وماذا معي؟ جلية الأمر: أنه يُرِى ما فيك من أوصافه .. غيبَ ذاته، لكن ما فيك من الطين ومن الماء المهين لا يرى إلا المشاهد الكونية والمظاهر الدانية الدنيوية، أما المظاهر الغيبية، والحقائق العلوية: فلا تراها إلا بما فيك من الأوصاف القدسية، ومن الصفات الربانية إذا تجلى الله عليك وخلع عليك هذه الخصوصية، فعندما ألبسوه وسقوه غاب عنه وعيه ورأى في عالم المثال عوالم الأولياء والصالحين السابقين مجتمعين في الملأ الأعلى. قال: وعرفت منهم أبا بكر الصديق، وعمر الفاروق وعثمان بن عفان وعلى بن أبى طالب وذكر بعض المشايخ الذين عرفهم ورآهم، قال: وسمعت قائلا يقول :إذا أراد الله زيادة نور أولياءه، وصفاء قلوب أحبابه يتنزل الحبيب المصطفى على كرسي نوره - ورأى كرسيا من النور- فينظرون إليه، فيزيدون نورا على نورهم، وصفاءا على صفاءهم، ثم غاب عن وعيه بعد ذلك، وظل على هذا الحال ثلاث سنوات.وبعد مضى هذه المدة..... إذا بالشيخ عبد القادر يضع رجلا عنده في مكانه، ورجلا في بيته، ويقول له :يا بني إن الله قد أمرني أن أردك إلى حالك، لقد رأيت كذا وكذا وكذا، وقال: وسرد لي كل ما رأيته في هذه الفترة كأنه كان معي، ثم قال: يا بني قم فاقضي ما فاتك من فرائض.أي أنه حتى في فترة الأخذ، وفترة الجذب، أمره بأن يقضى ما عليه من الفرائض.لأن الصالحين والصوفية الصادقين هم أول المتبعين لسيد الأولين والآخرين في كل وقت وحين.

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمدسليمان
المشرف العام
المشرف العام
avatar


العمر : 37
ذكر
الوسام مبدع بمواضيعه

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مجنون    الجمعة نوفمبر 26, 2010 9:47 am

جزاك الله خيرا أخي الكريم وسقاك من شرابهم وكساك من حيليهم .قال الإمام أبي الحسن الشاذلي قدس الله سره.يبتلي السالك بأربع شماتةأعداء وملامة أصدقاءوطعن جهلاءوحسدعلماء فإن نجا من هذه الأربع صار إماما يقتدي به .يقولون عبد جن من بعد صحةومابي جنون ياخلي مابيا إلا أني غريب عن الأوطان ملقي علي الثري أرعي نجوم الليل سهران باكيا.عدمت النوم والصبروالهنا وفارقت إلفا كان مني مدانيا.أري الحب داء قد تمكن بالحشا وليس سواك يا حبيبي لي طبيبا مداويا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قلب محب
المراقب العام
المراقب العام
avatar


العمر : 43
ذكر
الوسام المراقب المميز

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مجنون    الثلاثاء أغسطس 30, 2011 11:10 am

مشكوووووو والله يعطيك الف عافيه

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أخـــــ قلب محب ــــــوك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الرفاعى
المشرف العام
المشرف العام
avatar


العمر : 37
ذكر
الوسام وسام التميز

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مجنون    السبت سبتمبر 03, 2011 6:11 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



رائع واكثر من رائع
بارك الله فيك وجزاك الفردوس الاعلى ان شاء الله
دمت بحفظ الله ورعايته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النقشبندى
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى
avatar


العمر : 40
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مجنون    الإثنين فبراير 04, 2013 12:00 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




**.۩¸¸*شكرا لك على الموضوع.¸¸.• *¨۞ *•.¸ الجميل و المفيد¸.• ۩**
¸.**.جزاك الله الف خير¸¸•• * ¨على كل ما تقدمه للمنتدى¸¸.• * ¸¸ . *¸.*
* * .¸¸۩ وفي انتظار جديدك .¸¸.**** الأروع والمميز ۩ .¸¸.* ¸.
* * ۞ ♥♥ * لك منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي¸ .• ۞ ♥♥¸¸. *¨
¸.**• ۩ * * .¸¸¸ . النقشــــ محمد عبده ــبندى ¸ . * *۩¸.*
**** .•. oOo منتدى الطريقة النقشبندية العلية oOo ¸.*
** .۞.**.¸O.o°وكل التوفيق لك يا رب O.o°.۞. *¨ *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق الصوفية
نائب مدير الموقع
نائب مدير الموقع



العمر : 40
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: رد: هل انت مجنون    الثلاثاء فبراير 26, 2013 10:46 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
نقول لمن كتب هذه السطور
بعطر والورد والبخور
وعطرة في أرجائه يجول
كتبت موضوع في قمة الروعـــــــة
جزيت خيرا إن شــــــــاء الله

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]عاشق الصوفية[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل انت مجنون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريقة النقشبندية العلية  :: التصوف الاسلامى والطرق الصوفية :: منتدى التزكية والسلوك والاداب-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة
الساعة الان بتوقيت مصر
 ® 
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى الطريقة النقشبندية العلية
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
موقع الطريقة النقشبندية العلية
المشاركات المنشورة بالمنتدى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط ولا يتحمّل الموقع أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في منتدي الطريقة النقشبندية العلية  ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.
ادارى المنتدى : محمد عبده النقشبندى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الطريقة النقشبندية العلية على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الطريقة النقشبندية العلية على موقع حفض الصفحات