الطريقة النقشبندية العلية
اهلا وسهلا بك اخى الكريم فى موقع الطريقة النقشبندية العلية والتصوف السنى عرف بنفسك او قم بالتسجيل حللت اهلا ونزلت سهلا نرجوا لك ان تقضى اسعد الاوقات وان تفيد وتستفيد حياك الله وبياك
محمد النقشبندى

الطريقة النقشبندية العلية

دروس وخطب فقة حديث توحيد سيرة تصوف اسلامى اداب و سلوك احزاب واوراد روحانيات كتب مجانية تعليم طب بديل واعشاب بخور اسرة وطفولة اكلات قصص واشعار دورات تدريبية وكمبيوتر وبرامج انترنت صور واخبار
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
عدد الزوار عند الاقسام

.: عدد زوار منتدى الطريقة النقشبندية العلية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» رسالة للزائرين الكرام
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 8:35 pm من طرف النقشبندى

» رسائل مولانا خالد البغدادي النقشبندي
الجمعة نوفمبر 04, 2016 10:26 pm من طرف حسن الماني

» معرفة ليس فوقها معرفة
الإثنين أكتوبر 31, 2016 9:34 am من طرف محب ابن عربي 1

» عيد الفطر المبارك 2016
الإثنين يوليو 04, 2016 9:06 pm من طرف النقشبندى

» شرح الحزب العزى للشريف اسماعيل النقشبندى
الأربعاء يونيو 29, 2016 4:29 pm من طرف النقشبندى

» عرف بنفسك
الأربعاء يونيو 29, 2016 4:25 pm من طرف النقشبندى

» "رفع الغشية عن نقد دمشقية للطريقة النقشبندية"
الجمعة يونيو 10, 2016 8:45 pm من طرف النقشبندى

» الاصمعي و فصاحة جارية
الجمعة يونيو 10, 2016 8:42 pm من طرف النقشبندى

» تمــــــلكتموا عقلي لأبومدين الغوث
الجمعة مارس 11, 2016 12:53 am من طرف ابوعمارياسر

» احكام للنساء من القرآن الكريم
الجمعة مارس 11, 2016 12:49 am من طرف ابوعمارياسر

» الشيخ الكلباني داعش نبته سلفيه
الجمعة مارس 11, 2016 12:38 am من طرف ابوعمارياسر

» ضوابط التكفير عند أهل السنة و الجماعة
الجمعة مارس 11, 2016 12:36 am من طرف ابوعمارياسر

» لطيفة عددية في القرآن الكريم
الجمعة مارس 11, 2016 12:32 am من طرف ابوعمارياسر

» فوائد زيت الزيتون
الأربعاء مارس 02, 2016 9:31 pm من طرف محجوب علي علي

» قصة رائغة عن عمر بن عبدالعزيز
الجمعة ديسمبر 25, 2015 7:19 pm من طرف ابوعمارياسر

المواضيع الأكثر نشاطاً
عرف بنفسك
كيف تتلذذ بالصلاة
كتاب الغيبة
كتاب السير والمساعي في أحزاب وأوراد السيد الغوث الكبير الرفاعي
خلفاءالشريف اسماعيل قدس الله أسرارهم
ديوان الحلاج
ديوان ابن دريد
مكتبة الشيخ محمد عبد الرحيم الحميلى
جامع الصلوات المحمدية الكنز العظيم
فضل الصلاة والتسليم على النبي صلى الله عليه وسلم من الأحاديث النبوية
المواضيع الأكثر شعبية
موسوعة صور مقامات و مراقد الصالحين
مكتبة الشيخ محمد عبد الرحيم الحميلى
اسرار الايات الخمس التي فيها خمسون قاف وهي مفتاح الفرج وبلوغ المآرب
ديوان الشريف اسماعيل النقشبندى رضى الله عنه
أوراد سيدي أحمد الرفاعي وسيدى عبد القادر الجيلانى
علاج الكبد الدهني - اعشاب للقضاء على دهون الكبد - اعشاب للمحافظه على الكبد
أوراد الطريقــــة البرهانــــية ( البرهامــــية ) الدسوقية الشاذلية
المسبعات العشر وشرحها لسيدنا الخضر
الشريف اسماعيل النقشبندي
لعن الله الْوَاشِمَةِ وَالْمُسْتَوْشِمَةِ )

شاطر | 
 

  أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الناظر
عضو شرف
عضو شرف



العمر : 47
ذكر
الوسام وسام التكريم

مُساهمةموضوع: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الخميس يوليو 15, 2010 4:41 pm

أدب الجلوس مع الصالحين


يجب إلتزام منتهى الأدب في الدخول والجلوس عند الأولياء ، والخروج من مجالسهم ومصاحبتهم
ويحرم الدخول على الولي أو الخروج من عنده إلا بإذن سابق .
قال الله تعالى في كتابه الكريم (( فَإِذَا اسْتَأْذَنُوكَ لِبَعْضِ شَأْنِهِمْ فَأْذَن لِّمَن شِئْتَ مِنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمُ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ )) سورة النور 62
ذلك لأنهم فاتهم حظ عظيم بمفارقتهم مجلس النبي صلى الله عليه وسلم
وكذلك الأمر في مجالس الصالحين ، فيجب الإستئذان بالقلب أو اللسان .
* لقد سُئل أحد الصالحين :
بما نُلت الصديقية ؟!
فقال : كنت في مجلس أحد العارفين فحدث عندي حصر بول ، فلم أقم ، وأمسكت هذا الحصر
فنوديت
(( أعطيناك الصديقية لتأدبك مع عارفنا وعدم قيامك من المجلس ))
* ولقد حدث لي حصر بول وأنا في سن الرابعة عشر ، وكنت متعلقاً بالحضرة
فمضيت إلى الجبل لأفك هذا الحصر ، فوجدت كل شيء يسبح لله
الأشجار والحجارة والطوب والرمل ، ومكثت على ذلك مدة كبيرة ، حتى سألت رفعه عني فرُفع
وهذا جعلني على علم بحال أهل الفناء ، ولولا أن الله أصلح الأمر ، لما إستطعت قضاء حاجتي
ولولا أن الله يزوي ذلك عن أولياءه لما إستطاعوا قضاء حاجتهم .
إن الله هو الوهاب ولا نهاية لمواهبة سبحانه وتعالى .
* فالواجب على المؤمنين أن يحسنوا الجلوس مع الصالحين حتى يفتح الله عليهم
ويحدث كثيراً أن يمكث بعض الناس مع العارفين سنين ولا يُفتح عليهم ، ويكون الحرمان من الفتح بسبب عدم معرفة أدب الجلوس والصحبة مع الصالحين .
كان سيدنا ( أبوبكر الصديق ) رضي الله عنه يقول : والله لأستأذن يا رسول الله
(( وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا )) سورة النساء 69
وقال ( النبي ) صلى الله عليه وسلم : (( أدبني ربي فأحسن تأديبي )) رواه السمعان عن ابن مسعود
وقال الله تعالى تعليماً له ولنا :
(( وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا )) سورة الكهف 28
فمن صلح حاله وكمُل أدبه في هذه الدار ، نال الفلاح الفلاح والنجاح ونجا في الآخرة وإجتاز الصراط إلى الجنة
فلا تنتفع بالعارفين إلا بعد أن تستأذن في الدخول عليهم .
لا كما يفعل أهل هذا الزمان ، يهاجمون أهل حضرة الله من غير أدب ، ويدخلون من غير إذن لجهلهم بالله وبأهل حضرته ، ومن فعل هذا حُرم بركة الله وأهل فضله .
والقرآن الكريم يشير لهذا في آية (( إِنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِن وَرَاء الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ )) سورة الحجرات 4
والتابعون للنبي صلى الله عليه وسلم لهم نصيب من ذلك ، فلا يجوز لأحد أن يدخل على عارف من غير إذن فيُصاب ببلاء في الدنيا والآخرة ، وقد ضل الكثير في هذا الزمان ، وهذا لقلة أدبهم مع الله تعالى ، تراهم يتكاثرون على الصالحين من غير أدب ، فحُرموا بركتهم والعياذ بالله
والصالحون كثيرون والأولياء كثيرون ، ولكن ضلت القلوب وإنعكست على البصائر لفجورهم مع الله تعالى ، فلا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم ، وقد فسدت الأرواح والقلوب في زماننا هذا وجهلوا حق الله تعالى وحق رسول الله صلى الله عليه وسلم وحق الصالحين .
- فإذا دخلت على أحد الصالحين فلا تقل له : كيف حالك وصحتك ؟!
فهذا بينه وبين ربه ، فكل ما يعمله الله للعارف جميل يُستحب لديه .
فلقد طرد أحد الصالحين شخصاً سأله عن صحته ، وأمر بأن لا يدخل عليه بعد ذلك .
لأنه إن كان مريضاً ، وقال للسائل (( أنا مريض )) فإنه بذلك يكون قد شكى الله ، وإن قال غير ذلك كذب
وأهل حضرة الله لا يكذبون ، فالكذاب لا يدخل حضرة الله .
فالعارف يقول ، أتركوني لربي ، فهو أرحم بي من نفسي بنفسي ، وأنا راضٍ به يفعل بي ما يشاء .
كما أنه لو مد الإنسان يده من غير أدب ، لسقط من عين الله تعالى ولو كان عارفاً فتعلموا الأدب .
* واللهِ لولاه ما سلمت على أحد نظراً لغفلته عن الله ، مد يدك مسلماً لله ، أنظر للنعم في الكف ، تعلموا المراقبة
تعلموا الحضور معه ، واللهِ إنه ليحزُنني أن أرى الجليس غيرالعاقل .
لا ترضوا نفوسكم ، لا تخشوا أنفسكم ، أنظروا للخليل حاكياً عن سيده
(( الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ (78) وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ (79) وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ (80) وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ (81) وَالَّذِي أَطْمَعُ أَن يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ (82) رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ )) سورة الشعراء 78 : 83

هذا هو الأدب مع كونه أبا الصالحين ، نسي خلته ونسي عصمته .
ولقد إختص الله نبينا صلى الله عليه وسلم بخصوصيات ، فقد طلب سيدنا ( موسى ) النظر
وأما الرسول صلى الله عليه وسلم فقد دُعي إلى حضرته ، وشتان بين الطالب والمطلوب ، فالتابع يلحق بالمتبوع
اللهم أحيينا على دينه ، وأحيينا على سنته ، وأمدنا من أنواره واشفنا ببركته .

- وهناك قوم يزرون الصالحين ولا ينتفعون منهم أبداً لقلة أدبهم وإعوجاج باطنهم وإعوجاج ألسنتهم
فنسأل الله السلامة في هذه الدار التي كثر فيها الإعوجاج والطمس واللؤم والأمراض القلبية الأخرى .
وإني انصح الأخوان بطاعة الله وعبادته والأدب مع أهله ، ولا أطلب منهم أن يكونوا مجاذيب ، أو أن يجلسوا مع المجاذيب أو يصاحبوهم وأطلب منهم عدم الإعتراض ، وأن يكونوا مع الله حيثما أمرهم .

* وإني واللهِ ما زارني ولي لله إلا تواضعت له بقلبي ، وتتلمذت عليه ، فكل ولي عنده بركة يأخذها منه بقدره
ويعلم أنه آنية لله ، فيتأدب عن الأخذ منها أدباً مع الله تعالى صاحب الآنية .
وأنا مذهبي ، أني لا أرفع رأسي أبداً وإن جاءتني إمرأة من الصالحات ، أكون تلميذاً لها .
وأنا تربيت من الصغر مع المجاذيب ، وفي الكبر يلزمني الحال أن أسوق الناس إلى الله ، فأنحني جانباً من المجاذيب
وكان والدي رحمه الله يقول :
من علامات حرمان الجالس نومه في مجلس الصالحين .

- وواللهِ لقد جلست في مجلس الله أربعة عشر ليلة ، ما نمت وما تثائبت وكان في هذا المجلس أولياء وعارفون وصديقون ، وهم أواني الله ، ينطقون على مراد الله بالحق والصدق ، وبذلك يحصل الإنتفاع منهم ، والله يثقل عليهم البلايا في هذه الدار رحمة بالعاصين ، فكل من تقرب إليهم ، وكل من حمل في بلائهم ونوائبهم ، فهو ناجٍ ومغفور له ، وهم يقولون : فيك نحمل ومنك نطيق ولا تشغلهم بلاياهم وأمراضهم عن الله أبداً .

- وسيدنا ( زكريا ) ما ناداه عندما شقه المنشار نصفين ، ولكن لما وصل المنشار إلى فمه عض على شفتيه
فقال له جبريل (( لا تتأوه يا زكريا إن الله معك ))

- فأعلم يا أخي

إذا رأيت أحد الصالحين أنه في حضرة الأنس ، لا يضره شيء ، ولا يفيده الدواء ، فلو جاءت جميع الأدوية لعارف مريض ما يُشفى أبداً ، فالمرض حُكم من الله عليه ، واللهِ لولا انكم تريدون الأكل ما قمت لآكل وما إشتهيت أكلاً ولا طلبت أكلاً إلا على جهة التعبد والتأدب
( والحب يعترض اللذات بالألم )
يعني لم تبقِ لذة حب الله عنده لذة طعام أو شراب ، فهذه لذة زائلة .

ولا يجوز لولي أن يفضح أحداً من المسلمين ، إلا إذا دخل عليه بغير أدب أو إعترض عليه
أو خاطبه بإستهتار وهم أنواع من العُصاة ، وقد يهدي الله عاصياً إذا رأى أن الله أطلع الولي على سره الذي لا يعلمه إلا الله .
- فعليكم بمصاحبة الاولياء ، واحفظوا قلوبكم معهم وتأدبوا غاية الادب ، ولو تأدب الإنسان مع الله قدر تأدبه مع شيخه أو مع الرجل العظيم في قوته أو جاهه لوصل إلى الله ، فاستحيوا يا أخواني من الله فهو الأعظم ، قال الله تعالى (( مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ )) سورة الحج 74
* إن الله أفاض علي في أمور ، لا يعلمها إلا هو ، وقد ساق إلي خلقه في علمه القديم
وأحب أن يستأذن زواري قبل الدخول عندي وقبل الخروج .
فلقد دخل رجل على سيدنا عمر بن الخطاب بدون إذن فضربه بالدرة
فقال له : لم ضربتني ؟!
فقال له سيدنا ( عمر ) لأنك دخلت على سلطان الله بغير إذن ، فأراك الله سلطانه .
- فيجب على المريدين إلتزام الأدب مع العارفين ، وينبغي للجالس عند العارفين بالله أن يكون معه ورقة وقلم
لأنهم إذا ردوا من حضرة الشهود ، أُذن لهم بالكلام لأنهم نواب الحضرة المحمدية وخبراء طريق الله
ينطقون بما في القلوب ، فإذا أرادك الحق أوصلك إليهم .
فيجب الدخول عليهم بأدب ، ومجالستهم بالادب ، ومخاطبتهم بالأدب وإكبار شأنهم .
(( ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ )) سورة الحج 32
- ويجب عليه أن يسلم لهم حالهم وقولهم ، ولا يعترض على ما لم يعرفه ، حتى يتبين له في المجلس أو في مجلس آخر دون أن تحكم ، فإن فعل العبد ذلك يرجى له الخير في الدنيا والآخرة .
* قال لي أحد الجلساء
(( جلوسك معنا تواضع كبير ))
فقلت له : حالي كذلك !! لو جاءني كافر لعانقته ، فالمؤمن الكامل لا يلغو في كلامه ، وكل ما ينطق به موعظة أو عبرة ، أو توضيح حكم ، أو تفسير معنى او دلالة على خبر من فعل أو قول أو إعتقاد ، وهو لا يتحرى في ذلك إلا إبتغاء مرضاة الله سبحانه وتعالى ، وما ينفع الناس في الدنيا والآخرة .
قال الله تعالى (( وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا )) سورة الفرقان 72
و(( وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ )) سورة المؤمنون 3
ومن أطاع غنياً في غير مرضاة الله كان خائناً ، فإذا بُعث بعد الموت من قبره ، خرجت معه خيانته تنادي
(( أنا خيانة فلان )) .
- لذلك كانت الوحدة خير من جليس السوء المتعلق بالدنيا .
والذين يتثائبون في المجالس عندهم مرض في قلوبهم ، ونقص في سيرهم .
وكان النبي صلى الله عليه وسلم لا يتثائب ولا يحتلم قط .

منقووووووووووووووووووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
admin
مؤسس المنتدى
 مؤسس المنتدى



العمر : 39
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الأربعاء مارس 23, 2011 5:29 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قلب محب
المراقب العام
المراقب العام



العمر : 43
ذكر
الوسام المراقب المميز

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الثلاثاء أغسطس 30, 2011 9:45 am

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أخـــــ قلب محب ــــــوك

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الرفاعى
المشرف العام
المشرف العام



العمر : 37
ذكر
الوسام وسام التميز

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    السبت سبتمبر 03, 2011 6:44 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



رائع واكثر من رائع
بارك الله فيك وجزاك الفردوس الاعلى ان شاء الله
دمت بحفظ الله ورعايته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خادم النقشبندية
عضو مميز
عضو مميز



العمر : 39
ذكر
الوسام وسام التميز

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الإثنين سبتمبر 26, 2011 10:59 am

لقد كتبت وابدعت
كم كانت كلماتك رائعه في معانيها
فكم استمتعت بموضوعك الجميل
بين سحر حروفك التي ليس لها مثيل
سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك
لكـ خالص احترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النقشبندى
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى



العمر : 39
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الإثنين فبراير 04, 2013 7:52 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




**.۩¸¸*شكرا لك على الموضوع.¸¸.• *¨۞ *•.¸ الجميل و المفيد¸.• ۩**
¸.**.جزاك الله الف خير¸¸•• * ¨على كل ما تقدمه للمنتدى¸¸.• * ¸¸ . *¸.*
* * .¸¸۩ وفي انتظار جديدك .¸¸.**** الأروع والمميز ۩ .¸¸.* ¸.
* * ۞ ♥♥ * لك منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي¸ .• ۞ ♥♥¸¸. *¨
¸.**• ۩ * * .¸¸¸ . النقشــــ محمد عبده ــبندى ¸ . * *۩¸.*
**** .•. oOo منتدى الطريقة النقشبندية العلية oOo ¸.*
** .۞.**.¸O.o°وكل التوفيق لك يا رب O.o°.۞. *¨ *

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ما دعوة أنفع يا صاحبي .... من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً .... أن تسأل الغفران للكاتب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق الصوفية
نائب مدير الموقع
نائب مدير الموقع



العمر : 39
ذكر
الوسام وسام الاداره

مُساهمةموضوع: رد: أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه    الخميس أبريل 04, 2013 9:42 am

اللهم ارزقنا حسن الادب وحسن المعرفة
وعرفنا وقربنا وحببنا من الصالحين والحقنا بهم يارب العالمين
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أدب الجلوس مع الصالحين للشيخ أحمد رضوان الأقصري رضي الله عنه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريقة النقشبندية العلية  :: التصوف الاسلامى والطرق الصوفية منتدى الطريقة النقشبندية العلية :: التزكية والاداب والسلوك وأذواق ومشارب الصوفية-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة
الساعة الان بتوقيت مصر
 ® 
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى الطريقة النقشبندية العلية
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
موقع الطريقة النقشبندية العلية
المشاركات المنشورة بالمنتدى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط ولا يتحمّل الموقع أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في منتدي الطريقة النقشبندية العلية  ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.
ادارى المنتدى : محمد عبده النقشبندى